Google+ Followers

الثلاثاء، 20 يوليو 2010

المطبخ العربى هو الأسوأ

لست أدرى لماذا لا تضع حكوماتنا منظومة الغذاء فى منطقة الأمن القومى لشعوبها وذلك من حيث أهمية التغذية السليمة الصحية التى تحفظ صحة الفرد الذى هو الأساس فى بناء المجتمع ولأننا سنتكلم عن مطبخ العوام الذين هم غالبية العالم العربى والتى تعتمد بشكل تقليدى على توارث عملية الطهى بطريقة إقتصادية للتعايش مع واقعهم الصعب ولنلقى سويا على المطبخ العربى فى كيفية الطهى سنجدها تعتمد على أشياء عديدة كالتالى:-
• يعتمد معظم الطهى على المسبكات والبهارات (مكسبات الطعم) وتقدح على النار لفترات طويلة بطريقة تضر بالصحة مع مرور الوقت
• كمية الزيوت المستخدمة تفوق أى مطبخ أخر فى العالم
• الميراث الثقافى للمرأة والرجل العربى فى أن اللحوم والشحوم تهب القوة
• عدم احترام احتياجات الأعمار السنية المختلفة لنوعية الغذاء اللازم لعملية البناء بشكل سليم
• ارتفاع نسبة السكريات والأملاح والأشياء الحريفة بشكل مبالغ فيه مما يضر بالصحة بمرور الوقت
• يكفيك أن تنظر لنضارة البشرة العربية التى لا تستمر طويلا وهذا بسبب نوعية الغذاء لأن الكثير لا يعلم أن التغذية السليمة من الداخل تظهر على الجلد وليس بإضافة كريمات وأصباغ من الخارج والتى لا تستمر سوى لسويعات قليلة
• ضعف ثقافة الطهى على البخار وعلى البارد والمسلوق والمشوى والإنبهار بالإعلانات التى تروج للوجبات السريعة والمعلوم مساوئها للباحثين عن الحقيقة
• عدم وجود توعية بالغذاء الصحى بالمدارس وطرق الطهى العالمية التى تحقق أكبر قدر من الفائدة الصحية والطعم الممتع
• أنواع السلطات الصحية التى تقدم فى المطابخ العالمية لا تحصى وصحية جدا ونحن نقتصر على أنواع لا تتعدى الثلاثة على الأشهر
• إدمان العادة لدينا جمد لذة التذوق فى حدود نظن أنها هى الأفضل ومقاييس نظن أنها الأعلى
• التعصب لأطعمتنا أشبه بالتعصب الكروى وحدودنا المغلقة وعدم الرغبة لدينا فى تبادل الخبرات
أشياء كثيرة يمكن وضعها لكنها مهمة جدا طالما نحن منغلقون فكريا ونفسيا وجداريا وا ......
كلما نظن أننا الأفضل فالحقيقة تثبت أننا الأسواء فمتى نتواضع للعلم والمعرفة ومتى ندرك أن الغذاء الصحى هو أحد أركان الأمن القومى التى تصنع العقول والأجساد السليمة الخالية من الأمراض التى انتشرت بسبب تلوث هواءنا وطعامنا وشرابنا وطمع أنفسنا.
متى تتغير عادات الرجال والسيدات فى طلب الأطعمة التى تحث على الجنس فقط واستبدالها بمنظومة الطعام الصحى الشامل الذى سيحفظ الجسد سليما مما يقوى تكوينه بمنظور شامل عضليا فكريا وجنسيا
متى نفهم أن مقصد الغذاء هو البناء والبقاء أطول فترة ممكنة فى أجمل صورة وليس تضخيم الأجسام والكروش ومتى ندرك أن الصحة تاج فوق رؤوس الأصحاء.
الغذاء السليم يمنحك شباب دائم Ever green
اكتب/اكتبى قائمة بالأطعمة المكررة على مائدتك ومدى جدواها وحاول/حاولى تغيير العادة للأفضل فى المرة القادمة ولا يخدعك إنسجام قوامك فى وقت ما لأنه يوما ما للأسف سيتغير المنحنى الى ما لا نحب فمتى نحافظ على ما نحب أن نراه فى من نحب.
خالد ابراهيم.....مدونة سور الأزبكية
http:// Khaled-ibrahim.blogspot.com

هناك 6 تعليقات:

سحر يقول...

الغذاء يصنع حياتك.. حقيقة بسيطة لو أننا ندركها.. ربما تتغير الكثير من الأشياء في حياتنا.

غير معرف يقول...

أخى الكريم أ / خالد
السلام عليكم
شكرا لكم على الموضوع الهام جدا
اعجبنى فيه التحليل ورؤية "ثقافة الطعام" حيث أن التعريف الذي اطمئن له في تعريف الثقافة (ضمن مئات التعريفات ) هو ان الثقافة وجهة نظر في الحياة تصبغها بالكامل وتؤسس للسلوك وتؤدي إلي منتج ثقافي معين لشعب من الشعوب او لمجموعة من الناس
لذلك ثقافة الطعام هامة لنها جزء من طريقة في الحياة
هناك كتاب ممتع جدا للأستاذ عباس الطرابيلي يدخل في باب الطرائف
(عجائب الأسفار وغرائب الأطباق) يتحدث فيه عن الطعام حول العالم في سفرياته وفيه اعجب الأمور
وبما أننا قريبا من شهر رمضان المبارك هناك قصة (توفيدا جابلر) في كتاب يوسف عوف الساخر (هموم ضاحكة) يتحدث فيه عن الطعام المصري
والتالي رابط إلي القصة
http://v.3bir.com/2116/
ياليت نعمل بالنصيحة التي تفضلتم بها في ختام المقال لأهميتها البالغة
كما أعجبني كثيرا مقولتك عن (احترام العلم) ليتنا نفعل يا صديقي لك خالص التقدير دائما
خالد جوده

غير معرف يقول...

تحية طيبة للأستاذ الأديب المفكر

لايعتبر الغذاء الصحى المتكامل يمد الجسم بالطاقة اللازمة والمناعة ضد الامراض فقد بل هو
ضروري من أجل ابتسامة رائعة فالتغذية السليمة تحتفظ اللثة بلونها الوردي، والشفتان بنضارتهما ورائحة الفم عطرة لتصبح الابتسامة رمزاً للصحة السليمة،


والعوامل التى يجب أخذها فى الاعتبار عند إعداد وجبة صحية سليمة لابد الأخذ فى الاعتبارالتالى :-

- عامل ( السن – الجنس- المجهودالعضلى والذهنى - الحالة الفسيولوجية) .

- أن يحتوى الوجبة على المجموعات الغذائية الثلاثة (الهرم الغذائى الثلاثى )
أطعمة الطاقة و المجهود كالكربوهيدرات و الدهون مثل الحبوب بأنواعها والسكريات
& أطعمة البناء كالبروتينات والكالسيوم مثل اللبن و منتجاته و اللحوم &
أطعمة الوقاية تحتوى على الفيتامينات و الأملاح المعدنية مثل الخضروات .

- وكذا أن تكون الوجبة صحية و خالية من أى ميكروبات أن تكون فاتحة للشهية .

تحياتى وتمنياتى بالصحة والسعادة .

د- وائل عبد العظيم

خالد ابراهيم يقول...

سحر
شكرا لمرورك الساحر على مدونتى
وشكرا على تعليقك الدسم فى معناه ومحتواه
خالد ابراهيم

خالد ابراهيم يقول...

المبدع الكبير المتميز أ.خالد جودة
تقديرى لمرورك الكريم وتعليقك الرائع ودعمك الذى أتشرف به بلا شك
والحقيقة ردودك دائما تزيد المواضيع معرفة وتألقا وشكرا على الرابط الممتع http://v.3bir.com/2116
أرجو قبول تقديرى ومحبتى الدائمة
خالد ابراهيم

خالد ابراهيم يقول...

صديقى المبدع الطبيب الرائع د.وائل
تعرف مدى قيمة تعليقاتك لدى
أشكرك لا تكفيك
لقد أضفت للمواضيع كعادتك معلومة علمية مفيدة
وروحا مرحة فحضورك جمال لا ينتهى
تقديرى ومحبتى
خالد ابراهيم