Google+ Followers

الخميس، 8 أكتوبر، 2009

سياسة


بدأت إنفلونزا الخنازير فى الدول العربية بعد إجتياحها دول مثل أمريكا والمكسيك وغيرها من الدول التابعة للمنظومة الأمريكية


ومع حالة الرعب التى يعيشها المواطن العربى من خطر الإنفلونزا الذى لم نكن مستعدين له والذى ستتوقف بسببه كثير من طموحاتنا وقدراتنا الإنتاجية وجب علينا أن نقدر ونثمن الجهود القائمة حاليا للسيطرة على هذا المرض واتمنى أن لا تتوقف الجهود الكبيرة وستمر هذه الأزمة بإذن الله لكن تبعاتها للأسف غير واضحة من حيث تكلفة ما سينفق وما سيحدث


الشعوب العربية حاليا لا تفكر فى شيئ سوى إنفلونزا الخنازير فلا توجد لديهم قضايا هامة أخرى


الدول الكبيرة علميا (ليس من بينها الدول العربية) بدات فى تصنيع اللقاح والدول التى ظهرت فيها إصابات ليس بها إصابات حاليا وتم عمل المصل له وبدأت حاليا مرحلة جنى الثمار وهو بيع المصل (للغلابة) النائمين فى العسل والمتخلفين علميا على مستوى العالم وأولهم العرب فكم سندفع؟


دائما ما يدفع الجاهلين ثمن جهلهم فمتى تتناغم المؤسسات العلمية العربية (إذا كانت موجودة) فى تفاعل يبحث عن الحلول لكل المشكلات الحالية والمتوقعة مثل مشاكل المياه


وها نحن ندفع ما جنيناه من عوائد بترولية أو سياحية او ضرائب ورسوم فى أمصال وأدوية لإنفلونزا الخنازير وغيرها ولو كنا نظرنا للبحث العلمى بعين الإعتبار لجنينا من ورائه الكثير وما كانت ثرواتنا لتضيع لأننا نائمين على تلك العوائد التى تذروها الرياح مع كل أزمة


لماذ لا يكون هناك ميزانية مفتوحة للبحث العلمى ؟ وإننى أدعو لإنشاء مركز للبحث العلمى العربى فى أى دولة عربية للتعامل مع الأزمات والكوارث ومقاومة الأمراض وأنا أقول العربى ليكون التمويل مفتوحا ويكون هذا المركز متصلا بكل مراكز البحث العلمى بالدول العربية وغيرها


فهل هذا صعب وهل توفير ميزانية لهذا المركز صعب


هل تنظيم مؤتمرات وبطولات الأندية والقارات أهم من البحث العلمى


إنفلونزا الطيور كم كلفتنا فى ضياع ثرواتنا.....؟


الدول المتقدمة تجنى ثمار نجاحها فى البحث العلمى لأنه أعظم إستثمار وها هى الولايات المتحدة الأمريكية ستحل أزمتها المالية من خلال بيعها المصل اللازم للمرض ولغيره
أتمنى ربط الجامعات بسوق العمل حيث هناك فاصل كبير بينهما
.


أنا غير مقتنع مثل الكثير بأحداث 11 من سبتمبر مع يقينى بوجود إرهاب من البعض فى كل الديانات والطوائف


أنا مقتنع تماما بأن ضربة إسرائيل العسكرية فى عام 1967 تمت بالمشاركة مع أمريكا وليست إسرائيل فقط


أنا مقتنع مثل غيرى بأن ضرب العراق وأفغانستان سياسة مخططة سلفا"


أن مقتنع أن الكرة سياسة


أن ما يقدم فى الإعلام المحبط سياسة


أنا مقتنع أن فساد التعليم لدينا سياسة مقصودة وسيتم تدمير عقولنا وسنستمر بحاضرنا السيئ ومستقبلنا الغامض


نحن حاليا نفكر فى الراتب والزيادة السنوية والأرباح وفاتورة المحمول وأين سنقضى الأجازة وملابس المدارس ورصيدى البنكى والأكلة التى سيضيع نصف عمرى إذا لم أكلها


كلها أحلام اللحظة وأحلامنا فى المستقبل لا تتعدى أكثر من عام والعام القادم هى هى نفس الأحلام


الكل يشكو والكل لا يحلم للمستقبل


يخطئ البعض عندما يظن أننى اكره أمريكا لأنهم يفكرون ويسعون لتحقيق الأهداف اما نحن مستقبلين لكل شيئ


(وبلا شك هو حب الإعجاب)


(((من يصنع لى يصنعنى )))


قيل أن عدوك الذكى أفضل من صديقك الغبى وبلا شك صرنا أغبياء


أنا مقتنع أن الشعوب التى لا تفكر ولا تحلل ما يحدث حولها تنتج حاكما جاهلا بلا أحلام ثم نلقى بعد ذلك التهم على الحكام


أنا مقتنع أن قضية فلسطين لو لم يتم ذكرها فى القرأن الكريم لماتت من بيننا


لن تقوم لنا قائمة ما لم نبنى أنفسنا ولكى نبنى أنفسنا لابد وأن نفكر وتكون احلامنا للمستقبل البعيد


لماذا هذا اليأس المحيط بعقولنا علم نفسك وابنك وابنتك وأقاربك أن يفكر ويحلم فلنعلمهم أن الوطن سيكون مسئوليتهم وأن البناء هدف وأن المستقبل لا يصنعه سوى التضحيات بالجهد والمال والوقت والعلم والعطاء


علينا أن ندرك أن الشعور باليأس هو شعور مؤقت إذا تم مقاومته نفسيا عليك ان تزرع وليكن جنى الثمار وقتما يشاء الله المهم أن تزرع والزرع هو البذرة نتاج علم وفكر وأمل وطموح وتوكل ورغبة فى أن تكون سيدا لا عبدا على هذه الأرض


سؤال للعرب أنت خليفة الله فى الأرض ؟ أسألك فى ماذا؟


لن يكون لنا وزن إلا إذا قمنا بتقليل وزن أجسادنا وزيادة وزن عقولنا وطهرنا قلوبنا وقصرنا ألسنتنا


أتمنى أن يتغير الخطاب الإعلامى ليكون مساعد على البناء وليس الإحباط (بقصد)أو (بجهل)


بلا شك صناعة العقول إيجابيا أو سلبيا سياسة


تقديرى


خالد ابراهيم محمد


مدونة سور الأزبكية



هناك 7 تعليقات:

غير معرف يقول...

احيك ياأخى الاديب المحنك
على الوقوف دائما على نقاط الضعف فى الشعوب العربية واتمنى ان نعى تلك الاخطاء حتى لاتتكرر وان نتفادى وقوعها
ولكن كثرت الامنيات وتعددت وتحقيقها ليس من الصعب علينا بل الفاجعة اننا بايدينا نصعب الموقف على انفسنا ولاندع لعقولنا تفكر او حتى نحذوا حزو الدول المتقدمة

والمفروض ان يحدث العكس
فنحن حتى الان ننتظر قدوم الامصال الواقية من الانفلوانوا المستحدثة
ولكى يخلق المصل لابد من وجود فكرة وبحث علمى وتجارب على الحيوانات ثم الافراد ثم توثيقة ان نجح ماسبق

وبلدنا العزيز قد واجة ببسالة المحن والكوارث (زلزال اكتوبر-عبارة السلام -حوادث القطارات- الحرائق الكبيرة- السحابة السوداء - الكوليرا- التيفود-انفلوانرا الطيور) وقام منها واقفا على قدمية فكان الطبيعى انة من كثرة مواجهة تلك الكوارث ان نكون محترفين فى التعامل معها والتصدى لها وان تحذوا الدول الاخرى حذونا

ولكن للاسف حتى الان لانجد مقر او مركز خاص لإدارة الازمات والكوارث ودراسات وابحاث علميةوان وجد لايفعل سوى ان يخطط كيف يتعامل مع الازمة فقط ولكن الاهم هو التنبوء لها وتجنب وقوعها .

ربنا يستر علينا .

د- وائل عبد العظيم

غير معرف يقول...

احيك ياأخى الاديب المحنك
على الوقوف دائما على نقاط الضعف فى الشعوب العربية واتمنى ان نعى تلك الاخطاء حتى لاتتكرر وان نتفادى وقوعها
ولكن كثرت الامنيات وتعددت وتحقيقها ليس من الصعب علينا بل الفاجعة اننا بايدينا نصعب الموقف على انفسنا ولاندع لعقولنا تفكر او حتى نحذوا حزو الدول المتقدمة

والمفروض ان يحدث العكس
فنحن حتى الان ننتظر قدوم الامصال الواقية من الانفلوانوا المستحدثة
ولكى يخلق المصل لابد من وجود فكرة وبحث علمى وتجارب على الحيوانات ثم الافراد ثم توثيقة ان نجح ماسبق

وبلدنا العزيز قد واجة ببسالة المحن والكوارث (زلزال اكتوبر-عبارة السلام -حوادث القطارات- الحرائق الكبيرة- السحابة السوداء - الكوليرا- التيفود-انفلوانرا الطيور) وقام منها واقفا على قدمية فكان الطبيعى انة من كثرة مواجهة تلك الكوارث ان نكون محترفين فى التعامل معها والتصدى لها وان تحذوا الدول الاخرى حذونا

ولكن للاسف حتى الان لانجد مقر او مركز خاص لإدارة الازمات والكوارث ودراسات وابحاث علميةوان وجد لايفعل سوى ان يخطط كيف يتعامل مع الازمة فقط ولكن الاهم هو التنبوء لها وتجنب وقوعها .

ربنا يستر علينا .

د- وائل عبد العظيم

مصطفى محمود يقول...

لو كنت متاكد فعلا من هذا المرض فلماذا لم تقم الدولة بعرض بعض الشخصيات على التلفاز حتى يتاكد الناس من هذا المرض الخطير او لماذا قالوا انهم استوردوا 80مليون مصل للقضاء على هذا المرض فلماذا لم يتم توزيعها حتى الان هل الدولة تريد ان تشغل الناس عن ارتفاع الاسعار والجرائم التى كثرت فيها او لو كنت متاكد ضع ولو صورة واحدة لشخص مصاب بهذا المرض وشكرا على الموضوع وعلى الموضوعات السابقة وارجو روئيتك قريبا

khaled ibrahim خالد ابراهيم يقول...

الصديق المبدع د.وائل
لا حرمنى الله منك ومن تعليقاتك
دائما ما تدفعنى للإمام
شكرا لدعمك
خالد ابراهيم

khaled ibrahim خالد ابراهيم يقول...

الأستاذ الجميل مصطفى محمود
أنا معك أن هناك أشياء كثيرة تدعو للشبهة
لكن فى الأمراض فى بلادنا صدق وربنا يستر
الشعار الحقيقى لحالنا فى أى قضية حاليا هو
صدق أو لا تصدق
تقديرى وشكرك لمرورك ودائما وأنت جميل

غير معرف يقول...

صديقى العزيز جوبانيل القلم مرحبا نحن شعب عظيم فضلنا الله عن كثير ومن هنا نبدأ ارجوا من كل مسئول أن يجيب أولا _ من أنت
ثانيا _ لماذا أنت
ثالثا_ الى أين أنت ففى الاجابة الشفاء الكابتن محمد جوبانيل

khaled ibrahim خالد ابراهيم يقول...

صديقى العزيز كابتن محمد
لقب نيلى جميل جدا أشكرك جدا على هذا اللقب الغالى
وللحق لست ادرى أشكرك على حضورك أم تعليقك أم روحك الطيبة
فى الفترة القصيرة التى تشرفت بمعرفتك بها كنت كانى أعرفك منذ زمن
أنت صديق كنت أبحث عنه
هل تتقبل تقديرى وشكرى المتواضع لشخصك المميز المفكر المبدع
تقديرى وشكرى لك أخى وصديقى الجميل كابتن محمد
أرجو لا تحرمنا من تواجدك الدائم
خالد ابراهيم