Google+ Followers

الجمعة، 26 يونيو، 2015

المسلم متفرد في نظرته وليس كونه إنسان



المسلم كإنسان لا يختلف عن أي إنسان مثله بأي درجة مهما اختلفت عقيدته الدينية وكذلك من أي إنسان على أي مسلم ولكن التفرد الوحيد هو هذا الوقار في العقيدة الإسلامية في التعرف على الله ،لأن الإسلام يقول أنه لا شبيه له ولا نظير ولا مثيل إذا فهو واحد أحد ولهذا فإن سورة الإخلاص (قل هو الله أحد.الله الصمد.لم يلد.ولم يولد.ولم يكن له كفوا أحد) تعدل ثلث القرآن لأنها تتحدث عن الفكر المستنير والنظرة العميقة التي يجب أن يكون عليها الإنسان نحو خالقه وهذا هو الوقار الحقيقي .
خالد إبراهيم أبو العيمة ...مدونة سور الأزبكية
http://khaled-ibrahim.blogspot.com

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

صباح الخير
جزاك الله خيرا وفتح الله لك ابواب الخير

وبارك الله لك في شهر رمضان

وتقبله منك

مبارك عليك الشهر الكريم

#saly_medo
مدونة حياتي

khaled ibrahim يقول...

الزهرة الساحرة #saly_medo
كل سنة وحضرتك طيبة ورائعة وأميرة متوجة
أشكر لحضرتك هذا المرور الغالي والجميل دائما بروعة وجودك وتوقيعك ...باقة ورد