Google+ Followers

الأربعاء، 1 يونيو 2011

المرأة بين الحقيقة والواقع

أسباب نقد المرأة
  • نقد المرأة هو استدعاء لجماليات جمدتها الثقافة النسوية داخل مجتمع إما ذكوري الطباع او مجتمع تفشى فيه الجهل لذلك أنا فى كل كتاباتي عن المرأة أرغب في استنهاض عزيمتها وإستفزاز المخلوق الأجمل ليرى جمالياته المتنوعة بدلا من إختصارها فى جانب واحد وهو الجانب الشكلي الذى يثير الرجل غريزيا فقط ثم تشكو المرأة بعد ذلك من تفاهة الرجل والحقيقة أقول لها أنت لم تقدمي نفسك بجوانب جمالية متعددة تنعكس على هذا الرجل لتتنوع جمالياته أيضا ويراك فى صور متعددة فتخرج منه مخرجات أجمل وليست من زاوية غريزية فقط لأن من مصلحة الطرفين أن يرى كلا منهما الأخر بزوايا متعددة.
  • كما إنني أكتب بقلم باسم ساخر ليس الهدف منه زرع البغضاء بين الطرفين بل لكي يمكننا تقبل النقد لأن الشخصية العربية أنوية الطباع ولا تحب من ينقدها لذا أستخدم أساليب متوارية وباسمة كما أننا شعب يحب الإبتسام وكما أن هناك رجال تستحق الإحترام هناك أيضا نساء ولا أروع.
  • ثقافة الرجل تجعل لديه يقين بجماليات المرأة ويتعجب من ترك المرأة لجمالياتها وأحيانا يبالغ فى المثاليات مما يضر بعلاقته بالمرأة.
  • لمن يغضبهم نقدى أو أفكاري أقول بكل صدق دون خوف لم أعرفه من قبل ولا من بعد أنني خالد ابراهيم أكن أجمل  التعابير والأحاسيس للمرأة وأحب أن يشيع الجمال والدفئ والإبتسامة بين الرجل والمرأة وأن تعود للأسرة العربية روحها الغائبة لأن الواقع يختفى خلف ستائر تحجب أشعة الحقيقة من الوصول لذا أود علاج الخلل الحقيقي الموجود ومن يدعى غير ذلك أقول له مع كل الإحترام تفكيرك إما مجامل أو غافل أو كاذب أو جاهل بحقيقة الواقع التي يمكنك رؤيتها لو مررت مرة واحدة على محكمة الأسرة
  • نقد واقعنا يتطلب منا الإبتسامة لنواجه الحقيقة بهدوء وعقلانية ودون تعصب لأن قوة الإبتسامة أقوى بكثير من عضلات العنف والقوة النفسية والروحية تتغلب على أعتى الأسلحة.
أترككم مع بعض أفكاري التي أرغب أن يسجلها التاريخ لي فى محاولة فهم وتجميل وزرع الإبتسامة لتغيير الواقع فيزداد الجمال جمالا ويقل القبح كما أنى أقسم كل ما كتبته ليس نقلا عن أحد ولو تواردت الخواطر وهو وجهة نظر فكرية أرغب بها زرع إبتسامة وتجميل الجمال وتغيير القبح فى أي مكان
  • تكره المرأة النقد جدا لكنها لا تتجنبه
  • تكره المرأة الرجل الذى يحاسبها على كل كلامها الكاذب
  • تكره المرأة الصوت العالى إلا صوتها
  • تشك دائماً المرأة بالرجل الذى يضحك والذى يصمت
  • من بين الجميلات كلهن قبيحات إلا هى
  • المرأة التى تكذب هى إمرأة فى قمة الصدق الفنى
  • تكره المرأة الرجل الثرثار لأنه يفضح طباعها
  • المرأة المسيطرة هى إمرأة تمتلك ربع رجل
  • الرجل المسيطر هو يمتلك إمرأة بعشرة رجال
  • أسوأ صورة للرجل عندما يتحدث بالتليفون وهو مطأطأ الرأس
  • المرأة جميلة بالقدر الذى يجعلني كاذب ومثيرة بالقدر الذى يجعلنى سافل
  • تكذب المرأة ومع ذالك أنافقها
  • عندما تطاردني أفكاري عن المرأة أهرب لذكرياتي مع أمى
  • كلما حاولت الإبتعاد عن المرأة إقتربت منها أكثر
  • أحد أهم أسباب قوة الدفع للزواج هى ضعف ذاكرة الرجل وقوة ذاكرة الأنثى
  • المرأة هى نسخة ويندوز لا يدخل عليها أى تعديلات إلا كل مائة عام
  • يفكر الرجل كثيرا فى إرضاء المرأة وتفكر هى كثيراً فى كيفية إستخدامه
  • المرأة تقتل شراسة الرجل بالدموع،وعقل الرجل بالصبر
  • ستتحدث زوجتى عنى كثيراً بعد أن أموت
  • داخل بيت الزوج الفقير تطارده لوحة مكتوب له عليها فى كل مكان إرحل
  • لا تستطيع أن تحافظ المرأة على جمالها فى اليوم أكثر من ساعتين
  • تحب المرأة الهدايا أكثر من الكلام
  • أكثر الكلمات قبحاً لدى المرأة ((مفيش فلوس))

 تحية باسمة رقيقة منى إليكم وأود أن أحصل على إبتسامتكم
خالد ابراهيم أبو العيمة......مدونة سور الأزبكية
http://khaled-ibrahim.blogspot.com/

هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

أرجو استبدال تعليقي السابق لتصحيح بداية المداخلة وادراج اسم الراسل في ختام المداخلة ولكم الشكر

أخي الأديب الكريم خالد إبراهيم
موضوع رائع خاصة في ابتساماته الملحقة
استخدامك الأسلوب الساخر محفز للتغيير وينبئ عن رؤية أن مفتاح استقرار البيوت ونماء الأسرة يكون بيد مديرة البيت ورعاية السلام والمان في رحابه
شكرا لكم تألق فكركم
وطالما دعوت القراء لإضافة ابتسامات حول هذ الموضوع فإليكم هذه الطرفة القاسية
قيل لرجل : اتحب ان تموت زوجتك؟
فرد: لا
فقيل له: ولم ؟
قال: اخسي أن اموت من الفرح.
خالد جوده

فاطمه ابراهيم عمر يقول...

الاستاذ الكاتب :خالد ابراهيم
عندما ابتلينا بالاستعمار المتتالى على بلادنا توارث الناس الكثير جدا من الافكار المتخلفه التى زرعها الاستعمار عمدا..فأصبح المجتمع يفضل تعليم الابن ولا يعنيه من تعليم المرأه سوى التدريب على اعمال المنزل،من أعمال العبيد فقط فأصبح نصف المجتمع المتخلف يقود كل المجتمع لان المرأه هى صانعة الرجال ،فأصبحت كل الصفات المرذوله التى تنتقدها يعانى منها كلا من الرجل والمرأه ...هذا إذا أردنا أن نكون حكم عدل..وشاهد على عصرنا.مع تحياتى واحترامى.

خالد ابراهيم يقول...

صديقى المبدع أ.خالد جودة
ضحكت كثيرا على هذا الرجل الذى ربما هو يشبهنى ههههههههههههه
سعيد جدا بتوجدك ودعمك فوجودك يمنحنى الكثير أرجو قبول شكرى ومحبتى
خالد ابراهيم

خالد ابراهيم يقول...

الفنانة المبدع فاطمة إبراهيم
الحقيقة المشكلة مع احترامى ليست إستعمارية لأن هذا إلتفاف على الثورة ههههههههههههههه
المشكلة فعلاً داخلنا لأن التاريخ يؤكد نضج المرأة فى المواقف الصعبة وفى وقت الإحتلال ولو نظرتى مثلا للمرأة الفلسطينية داخل فلسطين ستجدينها مختلفة جدا عن من هن خارج فلسطين لأن التى بالداخل تقاوم كأعظم ما تكون المقاومة
ياسيدتى نحن من جمدنا عقولنا وقبلنا باستعمارها
الإستنهاض يتطلب عزيمة وهى غير متواجدة حاليا لأننا رضينا بالجمود وأصبحنا نبحث عن الحب السهل
تقديرى وشكرى لشرف تواجدك مع جل الإحترام
خالد ابراهيم