Google+ Followers

الأربعاء، 7 يوليو، 2010

تقييم النفس وتقييم الواقع

  • من يمنعك من إبداء وجهة نظرك هل السبب ضعفك أم خوفك أم كسلك أم جهلك أم أنك لا تهتم؟؟؟؟؟
  • إن كان السبب ضعفك فلم تتظاهر بالقوة وداخلك ضعيف ولما ترضى بالضعف والطريق للقوة مفتوح ولما تقبل ما يملى عليك وأنت قادر على أن تسمع الأخرين صوتك ولما لا تصدق أن الضعف إحساس يمكن تغييره وأن القوة عظمة يمكن إكتسابها.
  • إذا كان السبب خوفك فأنت مسئول عن سبب خوفك لأنك لم تحدد سبب خوفك ومستوى الخوف وهل ما يخيفك يعجزك أم أنك أنت من ألقى بنفسه داخل دائرة الخوف وإذا كان ما يخيفك شخص أو مجموعة أو مؤسسة أين تقييمك لسر خوفك منهم وخوفهم منك.
  • إذا كان كسلك هو ما يمنعك من إبداء رأيك ففكر لما لم تحفز نفسك ولما لم تغار من نجاحات غيرك لتحقق ذاتك ولما تعشق الكسل وأنت قادر على صنع الحركة ولما لم تسخر من نفسك قبل أن يسخر منك الأخرين.
  • أما لو كان الجهل هو ما يمنعك من إبداء رأيك فكيف رضيت بالأدنى وأنت قادر على تغيير نفسك ولماذا لا تتعلم الصمت حتى تعرف كيف تفكر كيف تتكلم كيف تتعلم كيف ترتقى وكيف تبدأ كيف تعرف نفسك.
  • إذا كان ما يمنعك من إبداء رأيك أنك لا تهتم فكيف تدرك أنك جزء من الواقع وأن الواقع لا يحترم جمودك ولا يشعر بوجودك فكيف تهرب وترضى بضيق الأفق وتجميد حدودك.
  • كل الحالات أنت مسئول عنها فلماذا تستبيح لنفسك أشياء وترفض أشياء فكيف تمنع نفسك من تقييم نفسك ومن ثم تقييم واقعك.
  • إبداء وجهة نظرك تدل على أنك على قيد الحياة.
  • خالد ابراهيم محمد
  • مدونة سور الأزبكية http://khaled-ibrahim.blogspot.com

هناك 10 تعليقات:

غير معرف يقول...

الأخ الأستاذالعزيز : خالد
تعرف الصحة النفسية بأنها القدرة على الحب والعمل
( اي حب الفرد لنفسه وللآخرين على ان يعمل عملا بناء يستمد منه البقاء لنفسه وللآخرين)
وليس من السهل تقييم النفس والذات بما يتناسب مع التفكير والمنطق لان النفس تصيب وتخطىء وتهوى الهوى .

وفى عصرنا تميزنا بالضعف والخوف والامبلالة فى إبداء الرأى والمحاورة وإعلاء صوت الحق

فأتمنى أن نحى ويعلو صوتنا ونتحرر من عبودية السلبية واللامبالاة

د. وائل

غير معرف يقول...

اشيد بهذا الفكر الرائع واسمحلي باقتباس بعض كتاباتك المميزه في مدونتي البسيطه

تقديري لكـ,,,

خالد ابراهيم يقول...

شكرا صديقى العزيز د.وائل لدعمك وللمعلومات الهامة التى أضفتها للموضوع
أرجو قبول تقديرى ومحبتى الدائمة لشخصك المتميز
خالد ابراهيم

خالد ابراهيم يقول...

(((غير معرف ...)))
......................
بالطبع يشرفنى تواجدك كما أرجو وضع رابط مدونتك لكى يتم الدخول عليه
وشكرا لثقتك فيما أكتب ولروحك الرائعة
خالد ابراهيم

غير معرف يقول...

انا من استأذنك بالإقتباس لبعض ما تكتب من روائع

اختك همس وخواطر وهذا رابط مدونتي

http://ro11go.maktoobblog.com/

تقديري لكـ,,,

خالد ابراهيم يقول...

الأخت الرائعة والمبدعة المتميزة همس وخواطر
شكرا لجمال تواجدك ومدونتى تشرف بتواجدك ولا مشكلة طالما أن هناك ذكر للمصدر
إطلعت على مدونتك الجميلة وسأكون متواجد عليها بكل تأكيد لأنها مدونة تستحق المشاهدة والمتابعة
تقديرى
خالد ابراهيم

lamianooreldeen يقول...

الاخ الفاضل
تقييم الذات يحتاج لامرين الاول الصدق مع النفس في مواجهتها بعيوبها ومميزاتها
ثانياً الحيادية والعدل اي ان تنظر الي نفسك لا بقدر اقل او اكبر من حقيقتها
اما تقيم الاخرين وتقييم المحيط الخارج عن الذات فيحتاج لامر واحد وهو ( الشجاعة في المواجهة) لان تقييمك غالبا ما بيكون تقييم شخصي وهذا النقييم يحتمل الصواب ويحتمل الخطأ
اما القدرة علي التغيير سواء في النفس او في الاخرين يحتاج الي (ميدالية بها العديد من المفاتيح) كي تستيطع فتح الابواب المغلقة بمفاتيحها الاصلية وتعرف ما وراء الباب فتدخل وتغير ما شئت لانك ان استطعت ان تجد لكل باب مفتاحه فانت قادر علي دخول منه ومادمت دخلت فتسطيع الجلوس والبحث والتنقيب ومن ثم يحدث التغير

خالد ابراهيم يقول...

شكرا مبدعتنا الرائعة لاميا مشاركتك ورأيك الذى أقدره
أنا أبحث عما هو أعمق فى كتاباتى ودائما ما تكون الرسائل النقدية للذات ما تكون فى حاجة إلى استيعاب مقاصدها جيدا
شكرا لتواجدك الجميل
خالد

غير معرف يقول...

اخي الكريم أ خالد
مقال جميل فعلا
وهو ثمرة للتأمل السخى
وقفة مع النفس قد تكون هي السر في حياة جديدة
كسر قيود الخوف تثمر إنسانية وتفهما للذات
قراءة الواقع والتعامل معه هو سر القوة وموطن إرادة الحياة
دمت بخير دائما
خالد جوده

خالد ابراهيم يقول...

أستاذ خالد جودة
تعرف مدى محبتى لتواجدك وثقتى فى تعليقاتك أتمنى لك دائما السعادة والتوفيق وإعلم أن حرصى على تواجدك أكبر من تعبيرى
لك المودة والتقدير
خالد ابراهيم